الأربعاء، يوليو 09، 2008

فراق الحبيب

حزن يغتالنى
وهو يقتلنى
وظلم الحبيب يعذبنى
آه..ما هذه الحياة
التى كلها الام لاتنتهى
وجروح لاتنبرى
ودموع من العيون تجرى
جرحت خدى ارقت مضجعى
وسلبت نومى آه يا قلبى
يا لك من صبور
على الحبيب لاتجور
رغم ظلمه الكثير
وجرحه الكبير
الذى لا يندمل ولايزول
مازلت تحبه
رغم كل الشرور
مازلت تعشقه
رغم الجور والفجور
مازلت تحن اليه
رغم ما فيه من غرور
قلبى .. قلبى
إلى متى .. إلى متى؟
أخبرنى بالله عليك إلى متى ؟
هذا الصبر وهذا الجلد والتحمل
إلى متى هذا السهر والتأمل؟
إلى متى هذه المعاناة والتذلل؟
كف عن هذا كف
فاكره كما كرهت
واهجر كما هجرت
وعذب كما عذبت
واظلم كما ظلمت
واجرح كما جرحت
فلقد عانيت كثيراً
وصبرت كثيراً وكثيراً
على حبيب لا يعرف للحب معنى
آما لك يا قلبى أن توقف كل هذا
فبلله عليك يا قلبى كف

‏هناك تعليق واحد:

بنت الاسلام يقول...

لا تستحق الدموع ان تنزل علي من لا يشعر بنا

ابتعد

وستنسيك الايام

فما كان يوما انسان

يستحق ان تخلد ذكراه

في عقولنا

تحياتي